مجموعة نساء السلام تعلن استعدادها للتعاون مع ٣.٨ مليار امرأة حول العالم

 

 

شاركت مجموعة نساء السلام العالمية IWPG، في الدورة الخامسة والستين للجنة الأمم المتحدة حول وضع المرأة، وأدارت بنجاح كشكل افتراضيًا للمعرض لمدة أسبوعين، من 15 إلى 26 مارس.

 

تم عقد المؤتمر لهذا العام عبر الإنترنت بسبب جائحة كورونا، وزارته حوالي 1,400 امرأة من جميع أنحاء العالم.

 

وشاركت المجموعة في حوالي 400 من الفعاليات الموازية للمنظمات غير الحكومية المختلفة لتقديم مبادرات السلام الرئيسية لأكثر من 2,000 رئيسة منظمة غير حكومية وناشطة وقائدة

 

واستجابت حوالي 270 امرأة من الولايات المتحدة، كندا، إسرائيل، كينيا، نيجيريا، جنوب إفريقيا، غانا، الأردن، مصر، تايلاند، إندونيسيا، الفلبين وفرنسا باهتمام وأعربن عن رغبتهن في التعاون مع المنظمة.

 

وعبرت النساء اللواتي تواصلن مع المنظمة من خلال الأحداث الموازية للمنظمات غير الحكومية التابعة للأمم المتحدة، وكشك المعارض الافتراضية عن رسائل إيجابية مثل، “أريد معرفة المزيد عن المنظمة” و”أريد التعاون في المستقبل لأن الأنشطة السلميّة للمنظمة مثيرة للاهتمام”.

 

 

 

وستستمر المنظمة فى الحفاظ على العلاقات الودية للتعاون مع ٣.٨ مليار مرأة في مبادرات السلام الرئيسية مثل دعم الحث على قانون دولي (10 مواد، 38 بندًا من DPCW) وتعليم تدريب محاضرات السلام النسائي (PLTE).

 

من بين أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة، تركز مبادرات المنظمة على تحقيق الهدف 4 من أهداف التنمية المستدامة “التعليم الجيد” والهدف 16 “السلام والعدالة والمؤسسات القوية”.

 

وتندرج المبادرات أيضًا في موضوع الدورة الخامسة والستين للجنة وضع المرأة لهذا العام، “مشاركة المرأة الكاملة والفعّالة وصنع القرار في الحياة العامة، فضلاً عن القضاء على العنف، لتحقيق المساواة بين الجنسين وتمكين جميع النساء والفتيات”.

 

ومن المتوقع أن يتم التعاون الوثيق مع النساء من الدول المشاركة في لجنة وضع المرأة التابعة للأمم المتحدة.