ناشد الدكتور سامي فتحي سوس، المرشح على القائمة الوطنية “من أجل مصر” في انتخابات مجلس النواب، رمز “كليوباترا” رقم 1، والقيادي بحزب مستقبل وطن، الشعب المصري على ضرورة المشاركة الفعالة وبقوة في الإدلاء بأصواتهم في انتخابات “مجلس النواب “، والتي من المُقرر إجراؤها للمصريين بالداخل غدا السبت وبعد غد الأحد ، مؤكدا أن المشاركة في الانتخابات “واجب وطني” على كل مصري ومصرية ويجعلنا نظهر أمام كافة دول العالم بأن الشعب المصري حريص على استخدام حقه الدستوري في اختيار من يمثله تحت قبة البرلمان.

وأكد سوس، في بيان له اليوم، أن الشعب المصري بكافة طوائفه يمتلك القدر الكافي من الوعي الثقافي والسياسي في اختيار من يمثلهم في مجلس النواب، محذرا الناخبين من الإلتفات إلى دعوات المقاطعة أو التقاعس عن أداء الواجب الوطني، موضحا أن هذه المحاولات فاشلة وتستهدف إحداث حالة من الفراغ السياسي في مصر.

وأشار مرشح القائمة الوطنية “من أجل مصر” إلى أن وعي الناخبين سيكون عاملا أساسيا في نجاح العملية الانتخابية، لافتا إلى أن المشاركة في الانتخابات بمثابة ترجمة حقيقية تعبر عن حبنا لهذا البلد الذي يستحق منا أن نعمل على إرثاء كل عناصر الديمقراطية والتقدم به لتستكمل الأجيال القادمة مسيرة التنمية الشاملة.

وطالب القيادي بمستقبل وطن، المواطنين بضرورة الالتزام بكل التعليمات والإجراءات الوقائية التي دعت إليها الهيئة الوطنية للانتخابات، والمحافظة على ارتداء الكمامات ومسافات التباعد بين المواطنين، خلال فترة التصويت بالانتخابات للمحافظة على الصحة العامة ولمنع انتشار فيروس كورونا.

ودعا سوس، لانتخابات القائمة الوطنية “من أجل مصر” على قطاع شمال ووسط وجنوب الصعيد، رمز كليوباترا، رقم 1، ببطاقة الاقتراع الانتخابية، مؤكدا أن القائمة تضم مجموعة من الكوادر الوطنية القادرة على العطاء والعمل وخدمة المجتمع.